وعلى ما نشرت “تيلغراف” البريطانية، فإن شركة التكنولوجيا العملاقة قد تسمي هاتفها آيفون 6 إس إي (iPhone 6se) خلافاً للاسم المتداول حالياً، وهو #آيفون_7 .

وربما يكون هذا “التراجع”، في قرار آبل إن صدقت الشائعة، مرده أن لا تغييرات جذرية على الهاتف.

ويبدو أن هناك إجماعاً على تشابه كبير بين #آيفون_6_إس والهاتف الجديد من آبل المتوقع إطلاقه في أيلول/سبتمبر المقبل، مع اختلاف أن الكاميرا أكبر في الجديد، ولا وجود لمخرج سماعات أذن كذلك، وفق ما يتوقعون.

وآخر آذار/مارس الماضي، أطلقت آبل آيفون إس إي (iPhone SE) النسخة الجديدة لآيفون 5 إس الصغير، وبعد ذلك كانت هناك اقتراحات بأن تجعل الشركة تحديثها الرئيسي لهواتفها في 2017، بالذكرى العاشرة لها.

يذكر أن أول #آيفون أطلقته آبل كان في تشرين الثاني/نوفمبر 2007.

دبي – العربية.نت