الرئيسية / google / هل أصبح كروم أبطأ من فايرفوكس ؟

هل أصبح كروم أبطأ من فايرفوكس ؟

ها أنا الآن أعيش مع كروم ما قد عايشته مع فايرفوكس منذ خمس سنوات مضت، أي أنه أصبح ثقيلا كذلك. لقد أصبح لا يطاق. هل هو قوي فعلا ، نعم ، لكنه بطيء يا للأسف. أشعر أن أقوم بإقلاع نظام تشغيل افتراضي داخل آخر.
أنا من الموالين المخلصين لجوجل كروم . أنا أستخدمه في الغالب على ويندوز، بساطته غمرتني منذ اللحظة الأولى التي رأيت فيها (أنا لا أمزح)، وحدث هذا منذ أكثر من خمس سنوات، أنا بالكاد أصبحت لا أستخدم المتصفحات الأخرى على الإطلاق. ولكن في الأسابيع الأخيرة، لقد أدركت أن السرعة لم تعد مرادفا للكروم.

chrome
قمت بإطلاق إنترنت إكسبلورر 11 و كان أسرع من البرق . أفتح أوبرا و سفاري و يذهبون بأقصى سرعة . ولكن المفاجأة الكبرى التي تأتي من فايرفوكس : لقد تغير كلياً ! كل شيء فيه وأصبح أسرع بكثير الآن. نفس الأمر أصبح يحدث مع المتصفحات أكثر من أنظمة التشغيل ؟ كلما استمريت في استخدامها، بقدر ما تصبح أكثر فسادا؟ ما هو مؤكد هو أن كروم لم يعد Usain Bolt على شبكة الإنترنت .
تعقيدات نظامه كلفته الكثير.
كروم يتحكم في كل شيء من السحابة بسهولة جدا، ولكن رغم العدد قليل من العيوب التي يولدها هذا النظام هي أكثر إيلاما . مثل فقدان السيطرة بسهولة ويتطلب البرنامج المزيد من التمديدات و التطبيقات ليلبي احتياجاتك. في النهاية وباختصار ، يتحول كروم الى وحش يستهلك مئات الميغابايتات من الذاكرة وأصبح فعلا من الصعب للغاية ترويضه.
في يوم ما وفي العاجل القريب، و في نهاية المطاف سيصبح كروم، والذي أحبه كثيرا، أكثر وزنا لدرجة أنه سينفصل عن ويندوز و يقع في شباك الشاشات الزرقاء (شاشة الموت) . عندما أقوم بفتح نافذة جديدة و عندما يبدأ تحميل صفحة من شبكة الإنترنت، يمتد زمن الاستجابة بشكل طويل لدرجة أنني أتساءل عما إذا كان متصفحي المفضل في حالة سيئة ؟
الموقف يتطلب مقارنة أقل سطحية
لأدعم انطباعاتي على تبريرات أكثر واقعية، خطرت لي فكرة للقيام بفحص اعتدت على القيام به ولكن هذه المرة سأمضي بشكل مختلف. وسوف أقوم باختبار الاستخدام الفعلي للمتصفح ، عندما تجد نفسك أمام فتحات عشرات التبويبات و الملحقات المثبتة (مثل Hangout). فإنه في الحقيقة جوجل كروم هو من سيفوز هذه المرة؟ سنرى وننتظر. وفي الوقت نفسه ، سوف أبحر على فايرفوكس .

وأنت ، هل تشعر أيضا أن كروم أصبح أبطأ؟

عن عبدو دبشة

عبدو محمود دبشة ، عمري 19 سنة ، من سوريا مقيم في بريطانيا . هاوي للتقنية يبحث عن الخبرة والإحتراف ويحب مشاركة ما يعرفه مع الآخرين .

3 تعليقات

  1. مشكور على الموضوع الرائع والجذاب .. أخي قالب موقعكن متواجد لبلوجرأم فقط للوردبريس وشكراً.؟

    • أخي العزيز هذا القال معروف وهو للورد بريس ومن المحتمل ان تجده للبلوجر او ان تجد قالب شبيه له
      اسم القالب (جريدة)

    • أخي هذا قالب معروف وهو قالب جريدة
      ابحث عنه ومن المحتمل أن تجد منه للبلوجر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*